الوطنية

معطيات خطيرة كشفتها التحقيقات عن مصدر إشاعة وفاة الرئيس و8 شخصيات ستخضع للمساءلة القضائية

متابعة للموضوع حول فتح تحقيق في تورط 120 صفحة في تسريب اخبار عن وفاة الرئيس علمنا من مصادر خاصة أن التحريات شملت حسابات تعود لشخصيات تونسية وعددها 8 من بينهم اسماء معروفة كانت اول من نشر خبر الوفاة من مصادر من المستشفى العسكري وفق تعبيرها عندما تم نقل الباجي قائد السبسي في حالة حرجة قبل ان يتحسن.
وحسب التحريات فان بعض القنوات الاجنبية تناقلت الإشاعة من بعض الصفحات التابعة لشخصيات هامة في تونس
كما ساهمت بعض الجهات الاجنبية ورجال الأعمال في تمويل الحملة التي انطلقت قبل العمليتين الارهابيتين بساعة ونصف واشتدت بعد ذلك اثر تناقل مواقع اجنبية لإشاعة الوفاة
وسيتم إخضاع عديد الجهات الى تحقيقات قضائية بتهمة المس بالامن العام والخيانة
كما ستتراوح عقوبة كل من روج معلومة عبر صفحة فايسبوكية بين 6 اشهر سجنا وسنة ونصف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock